عدد الزيارات: 49

تاريخ آخر زيارة: 22:00:06 2018-11-18

دور وسائل الأشعة التشخيصية في تشخيص الإمساك في الأطفال أقل من عام

الأربعاء 5 مارس 2014 -
دور وسائل الأشعة التشخيصية في تشخيص الإمساك في الأطفال أقل من عام

أكدت دراسة قدمتها الطبيبة إيمان علوان محمد خليل بكلية الطب البشري بجامعة بنها أن المجال الإشعاعي له دورا مهما في تشخيص أسباب الإمساك عند الأطفال وتوجد دواعي لإستخدام المجال الإشعاعي منها عدم مقدرة الطفل على التبرز في أول يوم من عمره، وإنتفاخ البطن، قيء العصارة الصفراوية ونقص النمو.
وأشارت الدارسة أن الهدف من هذه الدراسة هو تطبيق المجال الإشعاعي في تشخيص الإمساك عند الأطفال أقل من عام لمعرفة نوع التدخل إما علاجي أو جراحي.
وقد أجريت الدراسة على 100 طفل تتراوح أعمارهم من 6 إلى 12 شهر من المترددين على العيادات الخارجية للأطفال بمستشفى بنها الجامعي وكانت نتائج الدراسة كالآتي:

  • أن نسبة الأطفال الذين يعانون من الإمساك ذو الأسباب الجراحية تزيد في الذكور إلى 86% عن الإناث 14%.
  • أن نسبة الأطفال الذين يعانون من الإمساك ذو الأسباب الجراحية يعانون من نقص النمو والطول مقارنة بالأطفال الذين يعانون من الإمساك ذو الأسباب الطبية.
  • أن الأطفال الذين لهم تاريخ عدم القدرة على التبرز في أول يوم من عمرهم هذا مؤشر على إحتمالية سبب الإمساك هو سببا جراحيا بنسبة كبيرة.
  • تزيد نسبة الأطفال الذين يعانون من الإمساك ذو الأسباب الطبية خاصة الذين لديهم تاريخ مرضي للإمساك في الأسرة.
  • حيث أكدت الدراسة على أن إستخدام الأشعة بالصبغة عن طريق فتحة الشرج هي أفضل وسيلة لتشخيص الإمساك في الأطفال وخاصة الذين يعانون من الإمساك ذو الأسباب الجراحية.







المصدر: قطاع رئيس الجامعة - الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام - إدارة الإعلام

كلمات دلالية: