عدد الزيارات: 59

تاريخ آخر زيارة:

من جامعة بنها: وزير التعليم العالي يؤكد على: "الإعتماد على البحث العلمي وترك الكتاب الجامعي"

الاثنين 29 أبريل 2013 -
من جامعة بنها: وزير التعليم العالي يؤكد على:

أن التعليم المفتوح تحول إلى سبوبة يجب تقويمه
التخلص من الأنظمة المتعددة بالجامعات
أن الخريج ليس لديه ثقة فيما تعلم
ربط التعليم بسوق العمل في ضوء الإمكانيات المتاحة
شكوى الطلاب من سوء معاملة أعضاء هيئة التدريس
قال الأستاذ الدكتور/ مصطفى مسعد وزير التعليم العالي إن التغيير لم يعد إختيار بل أصبح أمر واقع وأن التغيير لا يقتصر على الجانب السياسي فقط بل يمتد إلى تغيير النفوس والفكر والثقافات، كان ذلك خلال إنعقاد مجلس جامعة بنها بحضور أ.د/ علي شمس الدين رئيس الجامعة والسادة نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات.
وأضاف وزير التعليم العالي أن هناك شكوى من الطلاب بسبب سوء معاملة بعض أعضاء هيئة التدريس لهم، ومن تجاوز البعض في سعر الكتاب الجامعي وإمكانية ترك ذلك ببناء جسر من التواصل بين أعضاء هيئة التدريس والطلاب، وكذا تحديد سعر الكتاب وتكون البداية من جامعة بنها، هذا مع إمكانية التغيير من منظومة الكتاب الجامعي والملزمات والإعتماد على البحث العلمي.
وأكد على أن التعليم المفتوح بالجامعات المصرية تحول إلى سبوبة وإلى مورد مالي فقط يجب تقويمه بأسرع ما يمكن وذلك من خلال ما طرحه المجلس الأعلى للجامعات من إنشاء مشروع للجامعة المصرية المفتوحة في إطار إستراتيجي يتبعه مراكز لتقديم التعليم المفتوح بالجامعات المصرية، كما يجب التخلص من الأنظمة المتعددة بالجامعات المصرية.
وأشار إلى أن خريج الجامعة جزء من مشروع الجودة، لذا يجب إعداده لسوق العمل مع التعرف على إحتياجات العمل، خاصة في ظل عدم ثقة الخريج بما تعلم، وإنشاء نظام تنافسي شريف بين الجامعات المصرية مع تحديد ما توصلت إليه كل جامعة من فترة لأخرى.
وأضاف الدكتور/ مصطفى مسعد أنه يتم الآن العمل على محو أمية الكبار بواسطة شباب الجامعة وبإشراف من الرئيس محمد مرسي على هذه المهمة القومية، كما أكد الأستاذ الدكتور/ علي شمس الدين على ضرورة التغيير والخروج من المألوف والعمل على تطوير الجامعة وتأمينها كما حدث في أحداث ثورة 25 يناير عندما حافظ على الجامعة العاملين بها والطلاب.
وأضاف أن الجامعة أعدت خطة إستراتيجية 1010-1015 تحت إشراف أ.د/ صفوت زهران – رئيس الجامعة الأسبق، أ.د/ أسامة كمال نائب رئيس الجامعة السابق وجاري الآن تقويمها لتصبح الخطة الإستراتيجية لجامعة بنها 2012-2017 وبتكلفة 400 مليون جنيه وقال أن الثقافة السائدة بجامعة بنها هي ثقافة تقويم العلاقة بين الطالب وعضو هيئة التدريس.
وقدم أ.د/ جمال إسماعيل نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة عرض للوضع الحالي لجامعة بنها من كليات ومستشفيات وكذا الإنشاءات الجديدة ونقل الكليات إلى المجمع الجديد بكفر سعد كما استعرض الأسبوع الإقليمي لجامعة بنها بقرى( جزيرة بلي- ميت كنانة- القلج- الصنافير) وضمت قوافل ( طبية – بيطرية – زراعية – رصد ملوثات – رياضية – فنية – توعية وتثقيف).
كما قدم أ.د/ غازي عصاصة عرض لمشروعات التطوير بجامعة بنها وكذا الإتصال وتكنولوجيا المعلومات بالإضافة إلى دعم الشبكة الرقمية بالجامعة.







المصدر: قطاع رئيس الجامعة - الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام - إدارة الإعلام

كلمات دلالية: