عدد الزيارات: 142

تاريخ آخر زيارة:

مجلس جامعة بنها: شرم الشيخ ستظل أيقونة السلام والمقصد الأول سياحيا .. شمس الدين: قوي الظلام والإظلام لن ترهب المصريين

الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 10:55:12
مجلس جامعة بنها: شرم الشيخ ستظل أيقونة السلام والمقصد الأول سياحيا .. شمس الدين: قوي الظلام والإظلام لن ترهب المصريين

وجه مجلس جامعة بنها الذي عقد بمدينة شرم الشيخ ضمن فعاليات مبادرة الجامعة لدعم وتنشيط السياحة بالمدينة برئاسة الدكتور/ علي شمس الدين - رئيس الجامعة وبحضور الدكتور/ جمال إسماعيل - نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور/ سليمان مصطفى - نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور/ هشام أبوالعينين - نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتور/ عبدالرحيم شولح - مستشار رئيس الجامعة لمشروعات التطوير وعمداء الكليات، رسالة إلي العالم بأن مصر هي قبلة الامن والأمان وأن شرم الشيخ ستظل ايقونة السلام والمقصد الأول سياحيا لكل دول العالم مهما حدث من مؤامرات تحاك في الظلام للوطن.
وأكد مجلس الجامعة في مؤتمره الصحفي بحضور اللواء/ محمود عيسي - السكرتير العام لمحافظة جنوب سيناء نائبا عن اللواء/ خالد فودة - محافظ الإقليم واللواء/ عبدالفتاح حلمى - المستشار الإعلامى للمحافظة علي إستغلال كافة إمكانيات الجامعة لإطلاق مزيد من المبادرات الداعمة للسياحة في كافة أرجاء محافظات الجحمهورية بوجه عام وعلي الاخص شرم الشيخ وجنوب سيناء للحد من الاثار المترتبة علي إنخفاض حجم السياح الاجانب في مصر بسبب الأحداث الاخيرة.
من جانبه أكد الدكتور/ علي شمس الدين - رئيس جامعة بنها أن قوي الظلام والإظلام لن ترهب المصريين مشيرا أن مصر تستطيع مواجهتها طالما وقف الشعب المصري صفا واحدا خلف القياداة السياسة والقوات المسلحة والشرطة المصرية الذين يضحون بأرواجهم من احل امن وامان هذا الوطن
وقال أن هذه الأعمال الإرهابية المنحطة والخسيسة تحدث في كل دول العالم وليس في مصر وحدها كما شاهدنا مؤخرا ماوقع في دول فرنسا وتونس مشيرا إلي ان أنعقاد مجلس الجامعة في شرم الشيخ رسالة لكل دول العالم بان المحافظة والمدينة يتمتعان بالأمن والأمان مطالبا المصريين بالخارج ان يكون لهم دور وطني في دعم السياحة في وطنهم بان يقضوا أعياد الكريسماس في شرم الشيخ وباقي المدن السياحية.
من جانبه اكد اللواء/ محمود عيسي - السكرتير العام لجنوب سيناء أن الدولة بكافة أجهزتها تفاعلت مع المحافظة للحد من تاثير أزمة القطاع السياحي بالمدينة من خلال عقد مجلسي الوزراء بشرم الشيخوعدة فاعليات لدعم السياحة والعاملين بها للخروج بالازمة لافتا ان تماسكنا في الداخل والخارج هو الاساس في مواجهة اي مؤمرات تحالك لهذا الوطن.
واضاف ان أبناء جنوب سيناء هم خط الدفاع الاول في مواجهة الازمة مشيرا ام كبار عوزاقل البدو أعلنوا دعمهم للمدينة ووقوفهم في صف واحد لمواجهة المؤمرات حتي تعود شرم الشيخ لسابق عهدها. ومن جانبه اعلن اللواء/ عبدالفتاح حلمى - المستشار الإعلامى للمحافظة انه تقرر إقامة إحتفال ديني عالمي في 9 ديسمبر المقبل بدير سانت كاترين إحتفالا بميلاد القديسة كاترين بمشاركة عدة فرق دينية للتاكيد علي ان جنوب سيناء هي بلد الامن والامان وان المصريين نسيج واحد ضد كل مؤمرات الفتنة.
اوضح حلمى أنه بتحليل تاثير الازمة يتضح أن هناك جهات معينة تحاول تصدير المؤمرات والمشكلات لمدينة شرم الشيخ لتتحول من مدينة سياحية إلي مدينة تعاني من المشكلات والمطالب الفئوية بعد غلق عدد من الفنادق مرة واحدة وإعطاء العاملين بها أجازة شهر مع إستمرار بقائهم في المدينة ولكن المحافظة واجهت الامر بالتاكيد علي الحفاظ علي حقوق العاملين في كل الفنادق والمنتجعات حفاظا علي مخصصاتهم المالية.







المصدر: - إبراهيم جودة – إعلام مكتب رئيس الجامعة

كلمات دلالية: